البريطانيون يعودون لسنة 1753 بسبب تكاليف الكهرباء الباهظة

الاقتصاد نيوز - بغداد

بسبب تكاليف الكهرباء الباهظة في بريطانيا باتت الحانات والمطاعم تستخدم بشكل متزايد الشموع بدلا من الإضاءة الكهربائية، كما شجعت حمامات السباحة العملاء على الاستحمام في المنزل.

وذكرت صحيفة "الإندبندنت" في تقرير أن العديد من الشركات تتوقع زيادة في تكاليف الكهرباء بأكثر من 500%، في حين اضطرت بعضها بالفعل للإغلاق.

على سبيل المثال، تحولت حانة "Masons Arms" في مقاطعة كورنوال إلى استخدام الشموع يوم الاثنين لخفض فواتير الطاقة.

ووفقا لمالكي المؤسسة، فإن جميع الشركات باتت تبحث عن استراتيجيات للبقاء، حيث تغلق عدة أيام في الأسبوع لتوفير التكاليف، قائلا: "سنعود إلى عام 1753 عندما تم افتتاح The Masons Arms".

كذلك قال مالك حانة "كراون إن" في مدينة ميدلتون، كالوم نولان، إنه سيتحول إلى استخدام الشموع، ولن يستسلم للزيادات "المجنونة" في أسعار الكهرباء، مضيفا أنه لا يستبعد عدم دفع فاتورته الشهر المقبل بسبب زيادة الإنفاق 200%.

وقد أثر ارتفاع أسعار الطاقة أيضا على النوادي المرتبطة بالرياضة واللياقة البدنية.

ونشرت إدارة "Jesmond Pool and Gym" في نيوكاسل، بيانا خاصا لعملائها، ذكرت فيه أنه عند استخدام الحمامات، يستهلك الزوار كمية كبيرة من المياه، وكذلك الطاقة من أجل التدفئة، وخاطبت عملائها: "هل يمكنك الاستحمام في المنزل بدلا من حوض السباحة؟".


 


مشاهدات 619
أضيف 2022/10/01 - 5:34 PM
تحديث 2022/12/05 - 10:04 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 6082 الشهر 48802 الكلي 3137713
الوقت الآن
الثلاثاء 2022/12/6 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير