الامم المتحدة: اكثر من 820 مليون جائع بالعالم والبدانة في تزايد
أضيف بواسـطة mohameed

الاقتصاد نيوز _ بغداد

كشف تقرير للامم المتحدة، الثلاثاء، ان اكثر من 820 مليون جائع بالعالم، مبينة ان البدانة في تزايد.
وقالت الامم المتحدة في تقرير سنوي لها حول حالة الأمن الغذائي والتغذية في العالم الذي صدر اليوم وتلقت "الاقتصاد نيوز" نسخة منه ان "ما يقدر بـ 820 مليون شخص لم يجدوا ما يكفيهم من الطعام في عام 2018، مقارنة بـ 811 مليون شخص خلال العام الذي سبقه"، مبينة ان "هذا هو العام الثالث على التوالي الذي يرتفع فيه عدد الجياع في العالم، الأمر الذي يبيّن التحدي الهائل الذي يواجه تحقيق هدف التنمية المستدامة المتعلق بالقضاء على الجوع بحلول عام 2030".
 
واضاف التقرير ان "الجوع يتزايد في العديد من البلدان التي يتخلف فيها النمو الاقتصادي، لا سيما في البلدان المتوسطة الدخل وتلك التي تعتمد اعتمادًا كبيرًا على التجارة الدولية للسلع الأولية، كما ان عدم المساواة في الدخل يتزايد في العديد من البلدان التي يتزايد فيها الجوع، مما يجعل من الصعب على الفقراء أو المستضعفين أو المهمشين التعامل مع التباطؤ الاقتصادي والكساد الاقتصادي".
 
واشار التقرير الى ان "حالة الجوع في أفريقيا هي الأكثر إثارة للقلق، حيث سجلت القارة أعلى معدلات الجوع في العالم، وهي معدلات تستمر في الارتفاع ببطء ولكن بثبات في جميع المناطق دون الإقليمية تقريبًا".
 
واوضح التقرير ان ما "يضيف إلى هذه التحديات، تواصل معدلات زيادة الوزن والسمنة ارتفاعها في جميع المناطق، وخاصة بين الأطفال في سن المدرسة والبالغين"، مشيرا الى ان "آسيا وإفريقيا موطنا لحوالي ثلاثة أرباع الأطفال الذين يعانون من زيادة الوزن في العالم، ويعود السبب في ذلك إلى حد كبير إلى استهلاك الوجبات الغذائية غير الصحية".
 
ولفت التقرير الى ان "احتمالات انعدام الأمن الغذائي أعلى بالنسبة للنساء مقارنة بالرجال في كل قارة، ويعيش أكبر عدد ممن يعانون من نقص التغذية (أكثر من 500 مليون) في آسيا، ومعظمهم في بلدان جنوب آسيا، وتتحمل أفريقيا وآسيا معاً العبء الأكبر من جميع أشكال سوء التغذية، حيث يوجد فيهما أكثر من تسعة من كل عشرة أطفال يعانون من التقزم في العالم وأكثر من تسعة من كل عشرة أطفال يعانون من الهزال في العالم. وفي جنوب آسيا وأفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، يعاني طفل واحد من كل ثلاثة من التقزم".

 

عدد المشـاهدات 244   تاريخ الإضافـة 16/07/2019 - 13:36   آخـر تحديـث 16/09/2019 - 03:50   رقم المحتوى 17255
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Economy-News.net 2016