00964 781 014 6125     info@Economy-News.net
آخر الأخبار
الأكثر مشاهدة
مقالات
تقارير
حوارات
استطلاع رأي
ما هو رأيك في برنامج الحكومة الاقتصادي؟ 
ممتاز
جيد
متوسط
سيء
 
اشترك بالقائمة البريدية


مواقع تهمك
  النصيري:مجلس الامن الدولي يشيد باجراءات البنك المركزي في دعم وتنفيذ برنامج الاصلاح الاقتصادي والمالي
مصارف

الاقتصاد نيوز _ بغداد

اشاد المستشار الاقتصادي والمصرفي سمير النصيري، اليوم الخميس، بنتائج استضافة محافظ البنك المركزي العراقي علي محسن العلاق من قبل مجلس الامن الدولي في جلسة خاصة لعرض سياسات واجراءات البنك المركزي في دعم وتنفيذ البرنامج الاصلاحي الاقتصادي والمالي ومتطلبات الدعم الذي قدمه البنك المركزي الى الاقتصاد الوطني اثناء الازمه الاقتصادية والمالية والحرب على الارهاب.

وقال النصيري في حديث لـ "الاقتصاد نيوز" ، إن "حضور المحافظ علي العلاق الى مجلس الامن الدولي هي حالة فريدة وتاريخية وتشكل نقطة مضيئة وتجربة نجاح مشرفة في بلد يمر بظروف قاسية مثل العراق حيث قدم البنك دعما لخزينة الدولة بحدود 21 ترليون دينار مما ساهم مساهمة كبيرة في تعزيز الصمود الاقتصادي للعراق في مواجهة ازمته الاقتصادية والمالية وساهم في تحقيق النصر على الارهاب".

و اكد النصيري  "الجهود والاجراءات الحكيمة والسياسات النقدية للبنك المركزي في المرحلة الاقتصادية الصعبة للعراق حيث ان الجهود الكبيرة التي بذلها منذ 2004 ولغاية الوقت الحاضر في الحد من التضخم والسيطرة على سعر متوازن لسعر صرف الدينار العراقي والحفاظ على معدل قياسي معقول من الاحتياطي النقدي الاجنبي بحدود 48 مليار دولار، وبالرغم من الازمة الخانقة التي تعرض لها العراق بسبب هبوط اسعار النفط وتكاليف الحرب على الارهاب ، فان البنك المركزي تمكن وباجراءات اقتصادية ومالية محسوبة وجريئة من تقديم الدعم المتواصل منذ سنتين للاقتصاد العراقي وساهم مساهمة كبيرة في تأمين رواتب الموظفين والمتقاعدين وتسديد مستحقات المقاولين والفلاحين اضافة الى مبادرته بتنشيط الدورة الاقتصادية وتخصيصه ستة تريليون ترليون دينار لتمويل وتشغيل المشاريع الصغيرة والمتوسطة في قطاعات الاسكان والزراعة والصناعة ودعم المصارف وتحقيق هدفين اقتصادي واجتماعي".

ونوه الى ان " البنك اتخذ عدة اجراءات اخرى مهمة باعادة احتساب الاحتياطي القانوني للمصارف بهدف توفير السيولة للمصارف وتفعيل تأسيس شركة ضمان الودائع لغرض اعادة الثقة بالقطاع المصرفي وزيادة نسبة الادخار للكتلة النقدية في المصارف على حساب نسبة الاكتناز ، والاهم في كل ذلك الانتقال باليات واجراءات العمل في البنك من الاسلوب المعتمد في القرن العشرين الى القرن الواحد والعشرين من خلال التطوير الهيكلي والتقني والرقابي والاشرافي باعتماد المعايير الدولية القياسية مع التركيز على تطبيق قواعد الامتثال ومكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب واعادة تقييم وتصنيف المصارف وفقا لذلك مما ساعد على تغيير تصنيف العراق من قبل منظمة العمل المالي من الرمادية الى المتابعة" .

عدد المشـاهدات 681   تاريخ الإضافـة 19/10/2017
أضف تقييـم
تواصل معنا
 07810146125
 info@Economy-News.net
الإثنين 2017/11/20   توقيـت بغداد
تابعنا على