البيئة: 58% من الأراضي التي كانت صالحة للزراعة أصبحت متصحرة

الاقتصاد نيوز - بغداد

قال الوكيل الفني لوزارة البيئة جاسم الفلاحي، إن الشحة المائية وقلة مواردها والجفاف وتدهور الأراضي والتصحر وقلة الغطاء النباتي والعواصف الغبارية وزيادة درجات الحرارة، عوامل مهمة تؤثر مباشرة على حياة الناس وصحتهم، خصوصاً في المناطق الجنوبية من العراق.
 
وأضاف الفلاحي في حديث لشبكة "رووداو"، وتابعته "الاقتصاد نيوز"، أن "التحدي الأكبر الذي يواجه العراق هو قلة الإيرادات المائية من قبل دول المنبع"، مشيراً إلى أن "التغير المناخي يؤثر سلباً بشكل خاص على الذين يعتاشون على الزراعة وتربية الحيوان في المناطق الريفية".
  
ومضى إلى القول، "يؤسفني القول إن هناك زيادة في التصحر بالعراق، وأننا نفقد أراضي كانت صالحة للزراعة"، كاشفاً أن "58% من الأراضي التي كانت صالحة للزراعة أصبحت الآن متصحرة أو متدهورة، مما يؤثر بشكل كبير على الأمن الغذائي في البلد". 
  
 وبشأن الإيرادات المائية من دول الجوار، قال الوكيل الفني لوزارة البيئة إن 90% من مياه العراق تأتي عبر الحدود، من الجانبين التركي والإيراني. 
 
وتابع، "هناك سدود أقيمت في هذه البلدان مع تحريف مجاري الأنهار وهو ما أثر على حصة العراق المائية"، مشيراً إلى "وجود نقص يقدر بأكثر من 30% من الحصة المائية للعراق، وعدم وجود مخزون مائي استراتيجي إثر الاعتماد على مخزون السنوات الماضية".
 
ولفت الفلاحي إلى أن "رئيس الوزراء محمد شياع السوداني يبذل الجهود من أجل التفاوض مع تركيا وإيران بهذا الصدد، من أجل الحصول على حصص عادلة للعراق من المياه".

 


مشاهدات 951
أضيف 2023/03/13 - 9:25 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 7527 الشهر 65535 الكلي 8872553
الوقت الآن
الجمعة 2024/6/21 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير