الفيدرالي: معدلات الفائدة القصوى قد تكون أعلى من المتوقع

الاقتصاد نيوز - بغداد

قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي جيروم باول إن أسعار الفائدة في الولايات المتحدة ستتجه على الأرجح لمستويات أعلى مما توقعه صناع السياسة بالبنك المركزي.

وأوضح باول في تصريحات ألقاها في الكونغرس الأميركي، الثلاثاء، أن البيانات الاقتصادية الأميركية الأخيرة جاءت أقوى من المتوقع، مما يشير إلى أن المستوى الأقصى لأسعار الفائدة من المرجح أن يكون أعلى من التوقعات السابقة.

وأكد أنه في حالة وجود بيانات إجمالية تبرر تشديد السياسات النقدية بشكل أسرع "فسنكون مستعدين لزيادة وتيرة رفع أسعار الفائدة".

ولم يحدد باول الحد الأقصى الذي يمكن أن تصل إليه معدلات الفائدة في أكبر اقتصاد بالعالم.

ورفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي معدلات الفائدة ثماني مرات خلال العام الماضي والجاري إلى المستوى الحالي الذي يتراوح في نطاق 4.5 بالمئة إلى 4.75 بالمئة.

وكان الفيدرالي الأميركي قد خفف وتيرة رفع الفائدة في مطلع فبراير الماضي، عندما رفع الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس، وذلك في أول اجتماعاته خلال العام الجاري، في خطوة اتفقت مع التوقعات.

وقال البنك المركزي الأميركي في بيان آنذاك إن "التضخم تراجع إلى حد ما لكنه لا يزال مرتفعا".

 وأكد الفيدرالي الأميركي أنه سوف يستمر بسياسة التشديد النقدي من أجل كبح التضخم، وأشار إلى أن سوق العمل لا يزال قويا لكن النمو الاقتصادي يتعرض لضغوط.

وتباطأ معدل التضخم السنوي في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوياته في 15 شهرا، ليصل إلى 6.4 بالمئة خلال يناير الماضي، مقابل 6.5 بالمئة في ديسمبر، لكنه جاء أعلى من التوقعات التي رجحت تراجعه إلى 6.2 بالمئة.
 


مشاهدات 999
أضيف 2023/03/07 - 6:54 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 12512 الشهر 65535 الكلي 8448462
الوقت الآن
الإثنين 2024/5/27 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير