وكالة الإقتصاد نيوز

محافظ البنك المركزي: الأزمة بشأن العملة الأجنبية أزمة طارئة لأسباب فنية


إجتمع رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، صباح اليوم الثلاثاء، بمحافظ البنك المركزي العراقي مصطفى غالب مخيف.

واستمع السوداني بحسب بيان لمكتبه، إلى "عرض مفصل من محافظ البنك بشأن ارتفاع سعر صرف العملة الأجنبية، وأهم الإجراءات التي اتخذها البنك في هذا المجال".

وحثّ السوداني البنك المركزي على "تحقيق الاستقرار العام للأسعار وسعر الصرف، وفقاً للمهام المنصوص عليها في المادتين (3 و 4) من قانون البنك المركزي العراقي، اللتين تنصّان على استهداف البنك المركزي تحقيقَ استقرار سعر الصرف المحلي، وتنظيم ومراقبة عمل المصارف وتعزيز سلامة وكفاءة أنظمة الدفع وتطوير نظام المدفوعات".

وأكد السوداني "ضرورة اتخاذ البنك الإجراءات اللازمة لمنع المضاربات غير القانونية، وكل ما يضر بالسوق المحلية ويؤدي إلى ارتفاع الأسعار".

 كما حثّ السوداني على "تفعيل خطوات بيع العملة الأجنبية بالأسعار الرسمية للمواطنين عبر الشراء بالبطاقات الإلكترونية، وفتح منافذ البيع للمسافرين، أو المتعالجين خارج العراق، أو تمويل التجارة الخارجية، على وفق السياقات الأصولية والمعايير الدولية لفتح الاعتمادات المستندية والحوالات".

من جانبه، وقدّم محافظ البنك لرئيس مجلس الوزراء "الموقف الإيجابي للوضع المالي"، مؤكداً أن "الأزمة بشأن العملة الأجنبية أزمة طارئة لأسباب فنية، وتزامنت مع العمل بالمنصة الإلكترونية الجديدة وتأخر الحوالات بسبب عطلة أعياد الميلاد".

وأشاد المحافظ "بقرار مجلس الوزراء رقم 352 لسنة 2022 إيقاف العمل بالاستيفاء المسبق من الضرائب والكمارك عن البضائع الداخلة من المنافذ الحكومية ومنع الازدواج الضريبي، واستيفاؤها وفقاً للسياقات المعتمدة عند المنافذ الحدودية".


مشاهدات 578
أضيف 2022/12/27 - 1:34 PM
تحديث 2023/06/08 - 5:51 AM

طباعة
www.Economy-News.Net