جولدمان ساكس: ركودًا أكثر خطورة سيضرب الاقتصاد البريطاني

الاقتصاد نيوز/ بغداد

خفض محللو بنك جولدمان ساكس (NYSE:GS) من التوقعات الاقتصادية لبريطانيا بعد أن أقالت رئيس الوزراء ليز تروس كواسي كوارتنج من منصب وزير المالية وألغى تجميد ضريبة الشركات.

وقال تقرير البنك اليوم الأحد تقرير: "مع تراجع زخم النمو الأضعف ، والظروف المالية الأكثر تشددًا ، وزيادة ضريبة الشركات اعتبارًا من أبريل المقبل، فإن الرؤية باتت أكثر تشاؤومًا للاقتصاد البريطاني.

واضاف تقرير جولدمان مان ساكس: "وبناءًا على ما سبق فإننا نخفض توقعاتنا للنمو في المملكة المتحدة بشكل أكبر، ونتوقع الآن ركوداً أكثر خطورة".

مزيد من التفاصيل

وعدل بنك جولدمان ساكس توقعاته للناتج الاقتصادي في المملكة المتحدة لعام 2023 إلى انكماش بنسبة 1٪ من توقع سابق لهبوط الإنتاج بنسبة 0.4٪.

بينما توقع جولدمان ساكس التضخم الأساسي عند 3.1٪ في نهاية عام 2023 ، انخفاضًا من 3.3٪ سابقًا.

وقالت رئيسة الوزراء البريطانية ليز تروس إن بريطانيا ستمضي قدما في زيادة ضريبة الشركات إلى 25٪ العام المقبل ، مما أدى إلى تحول في التعهد بتجميدها بنسبة 19٪.

بنك انجلترا

يرى محللو بنك جولدمان ساكس الآن أن تشديد بنك إنجلترا للسياسة النقدية بقوة أمسى أقل احتمالاً.

وتابع محللو جولدمان ساكس ان مسؤولي بنك انجلترا يتطلّعون إلى زيادات بمعدل 75 نقطة أساس في كل من نوفمبر وديسمبر -بينما تقديراتهم السابقة كانت تُشير إلى 100 نقطة- على أن يلي ذلك زيادة بمقدار 50 نقطة أساس في فبراير و 25 نقطة أساس في مارس ومايو.

عاجل:العملات تنهار.. وبايدن" لا أزمة بقوة الدولار"

وأضاف محللو البنك أن المسؤولين في بنك انجلترا قاموا بتخفيض توقعاتهم بشأن سعر الفائدة النهائي إلى 4.75% من 5%.

بينما استجابت رئيسة الوزراء للتأثير السلبي لميزانيتها "المصغرة" على الأسواق المالية، فتراجعت عن بعض خطط حكومتها في هذا الإطار، بما في ذلك إلغاء أعلى معدل لضريبة الدخل، ووقف الزيادة المخطط لها لضريبة الشركات.

وعد هانت

أقر وزير الخزانة البريطاني الجديد، جيريمي هانت، بأن حكومة بلاده ارتكبت أخطاء عندما أعلنت في الشهر الماضي عن تخفيضات ضريبية دون توفير مصادر للتمويل. وقال إنه يجب الآن اتخاذ قرارات اقتصادية صعبة للغاية للخروج من الأزمة.

ووعد باستعادة الثقة في الاقتصاد ووضع سياسات مالية واضحة لتفادي أسابيع من الاضطرابات في السوق انعكست على الأوضاع السياسية داخل البلاد وأضرت بالحزب الحاكم وشعبيته.

وأيد هانت استراتيجية رئيسة الوزراء ليز تراس في إعطاء الأولوية للنمو، لكنه قال إن لا مفر من زيادة ضريبية في بعض النواحي. ووعد في الوقت نفسه بمساعدة العائلات والشركات المتعثرة خلال المحنة الحالية على حد وصفه.

إقالة كوراتنج

وأقيل وزير المالية البريطاني كواسي كوارتنغ من منصبه بعد اجتماع مع رئيسة الوزراء ليز تراس في داوننغ ستريت يوم الجمعة.

ويعدّ كوارتنغ بذلك صاحب المركز الثاني على قائمة أقصر وزير مالية بريطاني من حيث الفترة التي شغلها في المنصب - حيث قضى 38 يوما فقط.

وستعقد تراس مؤتمرا صحفيا في وقت لاحق، وسط تكنهات بتراجع الحكومة عن المزيد من الاستقطاعات الضريبية المعلنة في ميزانيتها المصغرة.

عاجل: اعتراف بالخطأ الكارثي.. خوفًا من الانهيار

وكان كوارتنغ قطع زيارة إلى الولايات المتحدة قبل يوم من انتهائها عائدا إلى بلاده من أجل مباحثات عاجلة في مقر الحكومة بـ داوننغ ستريت.

وتشير التوقعات إلى إجراء تغيير محوري بشأن الميزانية المصغّرة المعلنة الشهر الفائت في بريطانيا والتي أجّجت اضطرابات في الأسواق.

وتأتي عودة كوارتنغ المبكرة من واشنطن بعد أيام من انتقادات علنية وغضب بين أعضاء حزب المحافظين في البرلمان، بسبب خطته الاقتصادية.


مشاهدات 613
أضيف 2022/10/16 - 7:08 PM
تحديث 2023/02/01 - 8:34 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 752 الشهر 33473 الكلي 3813950
الوقت الآن
السبت 2023/2/4 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير