النفط يهبط بفعل قوة الدولار ويترقب بيانات المخزون

الاقتصاد نيوز-بغداد

تراجع النفط خلال تعاملات اليوم الأربعاء بعد أمس الثلاثاء لأول مرة في 4 جلسات متتالية، مع اشتعال قوة الدولار الأميركي، وصدور تقرير أوبك الشهري.

وكانت أسعار النفط ارتفعت 4 جلسات متتالية بفعل مخاوف بشأن شح إمدادات الوقود قبل الشتاء، لكنها تحولت للهبوط مع ارتفاع الدولار الأميركي بأكثر من 1% بعد بيانات التضخم.

ارتفع إنتاج أوبك النفطي بنحو 618 ألف برميل يوميًا خلال أغسطس/آب الماضي، بقيادة ليبيا والسعودية، فيما أبقت المنظمة توقعات لنمو الطلب العالمي على النفط دون تغيير في 2022 و2023

تسببت بيانات التضخم في زيادة قيمة الدولار مقابل العملات العالمية الأخرى، ما يجعل النفط المقوم بالدولار أكثر تكلفة للمستثمرين.

لا تزال احتمالات إحياء الاتفاق النووي بين الغرب وإيران قاتمة، إذ أعربت ألمانيا عن أسفها لعدم استجابة طهران بشكل إيجابي للمقترحات الأوروبية لإحياء اتفاق 2015، بينما ترى واشنطن أن الوقت لم يفت حتى الآن.

قال محلل الطاقة لدى باركليز (LON:BARC) أماربريت سينغ: "نظل نتحلى بصرامة بشأن أسعار النفط الخام على الرغم من تكثيف الرياح المعاكسة للطلب، إذ لا يزال جانب العرض داعمًا مع نمو الإنتاج الأميركي أبطأ من المتوقع وفعالية أوبك+"

أظهر تقرير معهد البترول الأمريكي ارتفاع مخزونات النفط 6.035 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في التاسع من سبتمبر، كما صعد مخزون المقطرات 1.75 مليون برميل، بينما انخفضت مخزونات البنزين 3.23 مليون برميل.

ويترقب المستثمرون صدور بيانات المخزونات الأمريكية الرسمية عن إدارة معلومات الطاقة في وقت لاحق اليوم، مع توقعات بأن ترتفع مخزونات النفط 1.9 مليون برميل.

يتداول النفط الآن خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الأربعاء دون مستويات الـ 87 دولار بتراجع أقل من 0.5% أو ما يعادل 0.7 دولار بينما سجل أدنى سعر عند مستويات 86.56 دولار للبرميل.

وفي المقابل تراجع خام برنت القياسي إلى مستويات دون الـ 93 دولار للبرميل خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الأربعاء نزولًا إلى مستويات قرب الـ 92.5 دولار للبرميل بتراجع في حدود 0.6%.

تزايدت المخاوف من حدوث ركود اقتصادي كبير وكذلك عدم قدرة الصين على التخلص من قيود الفيروس ، مما دفع محللي النفط إلى خفض توقعاتهم للأسعار لبقية هذا العام.

خفض كل من Morgan Stanley و UBS Group AG توقعاتهما على المدى القريب للخام بما يصل إلى 15 دولارًا للبرميل وسط الخلفية المتدهورة ، ومع استمرار تدفق النفط الروسي إلى آسيا وأماكن أخرى.

وانخفض خام برنت بنحو الثلث منذ أن بلغ ذروته في أوائل مارس بعد الغزو الروسي لأوكرانيا ليصل إلى أدنى مستوياته منذ بداية العام الجاري.


مشاهدات 251
أضيف 2022/09/14 - 10:45 AM
تحديث 2022/11/29 - 2:20 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 6280 الشهر 65535 الكلي 3079925
الوقت الآن
الثلاثاء 2022/11/29 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير