الكاظمي: كيف يمكن أن تعمل الدولة بغياب الموازنة؟

الاقتصاد نيوز - بغداد

حذر رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، من خطورة عدم وجود موازنة.

وقال الكاظمي في كلمة له خلال جلسة مجلس الوزراء التي عقدت اليوم، "اننا بدأنا بهذه الحكومة سوية بمواجهة تحديات كبيرة، اقتصادية، وأمنية، وسياسية، وصحية، وقبلنا خوض التحدي، ومنذ سنتين ونصف السنة تقريباً ما زلنا نعمل على تذليل جميع العقبات في ظروف معقدة جداً".

وأضاف أن "هذه الحكومة أمضت 28 شهراً، ومن المؤسف أنها خلال هذه المدّة كانت هناك موازنة فقط لـ6 أشهر، فكيف يمكن أن تعمل الدولة بغياب الموازنة؟"

وتابع "كانت هناك مشاريع متلكئة أو فاشلة تم التخطيط لها منذ سنوات طويلة، وعملنا على إحيائها وتحويلها إلى فرص للنجاح، في إعادة بناء المستشفيات المتلكئة ومشاريع أخرى تخص الكهرباء، والنفط، والغاز، والطاقة البديلة، ولكن بلا موازنة فإن حياة الناس ستتعطل".

وذكر "اننا الآن في الشهر الثامن من عام 2022، ولا وجود للموازنة، والخلل ليس في الحكومة إنما بسبب الوضع السياسي الموجود"، متسائلا "كيف نقوم ببناء المدارس وتعبيد الطرق وبناء المشاريع مع غياب التوافق السياسي على تشكيل الحكومة أو إيجاد حل للانسداد السياسي؟"

وحذر الكاظمي من "خطورة موضوع الموازنة"، موضحاً، "لدينا وفرة مالية جيدة ونحتاج إلى استثمارها في اعادة بناء البنى التحتية وتحقيق مطالب شعبنا، فالعراقيون يستحقون أن يروا بلدهم وهو يحفظ كرامة مواطنيه، والأمنيات بأن يروا أبناءهم في مدارس جيدة وطرق معقولة ومؤسسات حكومية فاعلة".

واوضح الكاظمي "وفرنا أموالاً لمشاريع الكهرباء والصحة والمشاريع المتلكئة، ويجب أن نعمل بكل قوة لمساعدة أبنائنا"، مبينا ان "المواطنين ينتظرون منا الكثير وهذا من حقهم في مطالبة الحكومة".

وشدد الكاظمي على ضرورة، أن "تتعاون الكتل السياسية مع الحكومة لإيجاد حل لموضوع الموازنة، ونحن جاهزون للمساعدة والقيام بدورنا كسلطة تنفيذية وفق القانون".


مشاهدات 377
أضيف 2022/08/11 - 3:43 PM
تحديث 2022/11/28 - 12:14 AM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 6150 الشهر 65535 الكلي 3079795
الوقت الآن
الثلاثاء 2022/11/29 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير