ألمانيا قد تواجه موجة من الاحتجاجات بسبب ارتفاع أسعار الوقود والتضخم القياسي

الاقتصاد نيوز-بغداد

قد يؤدي التضخم القياسي وارتفاع أسعار الوقود في ألمانيا إلى اندلاع موجة من الاحتجاجات خلال الخريف والشتاء، حسبما ذكرت قناة ARD التلفزيونية.

وذكّرت القناة في التقرير باحتجاجات معارضي قيود فيروس كورونا، وأشارت إلى أن الوضع يمكن أن يعاد، لأن "صبر الألمان له حدود".

في الوقت نفسه، أكد وزير الداخلية في ولاية ساكسونيا أن الوزارة تستعد لسيناريوهات مختلفة. بالإضافة إلى ذلك، دعا السلطات إلى تشكيل مجموعة أزمات للحد من تداعيات ارتفاع أسعار الطاقة.

في وقت سابق، في 2 أغسطس/آب، أفادت التقارير بأن ألمانيا ستزيد أسعار الغاز للمستهلكين من مدينة كولونيا بأكثر من مرتين بسبب أزمة توريد الوقود الأزرق.

وذكرت صحيفة "بيلد" في 18 يوليو/تموز أن الحكومة الألمانية تتوقع حدوث طوارئ في المناطق أثناء الشتاء بسبب نقص الغاز. وأوضحت أن ألمانيا ستستمر في الاعتماد على مورد الطاقة الروسي، وأن مشكلة الغاز في البلاد قد تستمر حتى عام 2024.

صرح وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، في مؤتمر صحفي على هامش الاجتماعات الوزارية لـ"آسيان"، إن الصين لن تسمح للولايات المتحدة بإعادة العالم إلى قانون الغابة بدلا من القانون والعلاقات الدولية.

ونقلت الخارجية الصينية عن الوزير قوله: "سوف ندافع بحزم عن السيادة الوطنية للصين وسلامة أراضيها، وسنردع محاولات الولايات المتحدة لاستخدام تايوان للسيطرة على الصين، ونقضي على وهم القيادة التايوانية بأنه يمكنهم الاعتماد على الولايات المتحدة في السعي إلى الاستقلال. وفي الوقت نفسه، نحترم أيضا القانون الدولي".

وتابع قائلا: "القواعد الأساسية للعلاقات الدولية وخاصة أهم حق دولي في عدم التدخل فى الشؤون الداخلية منصوص عليه فى ميثاق الأمم المتحدة".

وأضاف: "إذا تم تجاهل مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية، فسيعود العالم إلى قانون الغاب، وستتعامل الولايات المتحدة بشكل غير رسمي مع الدول الأخرى من موقع القوة، ولا سيما العديد من البلدان الصغيرة والمتوسطة الحجم. لا يمكننا السماح بذلك، ويجب على جميع الدول أيضا أن تتحد لمنع ذلك وحماية تقدم الحضارة الإنسانية من التراجع".

يذكر أن زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان " الصينية" يومي 2 و 3 أغسطس/آب هي أول زيارة يقوم بها مسؤول بمنصب رئيسة مجلس النواب الأمريكي إلى الجزيرة منذ عام 1997، مما يجعلها أكبر مسؤولة أمريكية تزور الجزيرة منذ 25 عاما. وحذر الرئيس الصيني شي جين بينغ، الولايات المتحدة من "اللعب بالنار"، وأكدت بكين التزامها بسياسة "الصين الواحدة".


مشاهدات 120
أضيف 2022/08/06 - 10:32 AM
تحديث 2022/08/14 - 9:22 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 126 الشهر 65535 الكلي 2282127
الوقت الآن
الإثنين 2022/8/15 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير