الثقافة: سنعيد النظر بملف المواقع السياحية شمال العراق بعد مجزرة دهوك

الاقتصاد نيوز-بغداد

أعلنت وزارة الثقافة والسياحة والآثار، اليوم الأحد، إعادتها النظر بشأن المناطق السياحية شمال العراق وإجراء مراجعة شاملة وتحديد مستوى الأمان بعد حادثة قصف دهوك، فيما دعت الشركات السياحية للالتزام بموقف الحكومة العراقية.

وتعرض مصيف قرية برخ في قضاء زاخو بمحافظة دهوك لقصف مدفعي عنيف الأربعاء الماضي أدى لاستشهاد 9 مدنيين وإصابة 23 آخرين، جميعهم من السياح ومن محافظات الوسط والجنوب.

وقال المتحدث باسم الوزارة، أحمد العلياوي، لوكالة الأنباء العراقية (إن "الوزارة في طور مراجعة تفاصيل العمل وإعادة النظر بالأماكن السياحية لا سيما الموقع الذي تعرض للقصف في محافظة دهوك"، لافتاً إلى أن "المنطقة التي تعرضت للقصف تقع تحت سيطرة إقليم كردستان والذي لديه مجموعة من الضوابط والمعايير في العمل السياحي".

وأضاف العلياوي، أن "هناك مجموعات سياحية تذهب من العاصمة بغداد وباقي المحافظات باتجاه المواقع السياحية ويجب تأمين المواطنين الذين يغادرون إلى محافظات قد تتعرض لهجمات، إذ لا بد من ضمان الاستقرار في المناطق السياحية لحين مراجعة الأمر مع الجهات ذات العلاقة".

وأكد "ستكون هناك مراجعة شاملة لكل تفاصيل العمل من بينها تحديد مستوى الأمان للكروبات السياحية التي تغادر نحو المواقع" لافتاً إلى أن "الموضوع يحتاج إلى إعادة نظر في تأمين المناطق السياحية بالشكل المطلوب حتى يمكن للسائح أن يذهب إليها"، منوهاً بأن "رأس مال أي بلد يتمتع بالسياحة هو الاستقرار الأمني بالدرجة الأولى".

وبشأن التواصل والتنسيق والتعاون مع الاقليم، أوضح أنه "لا توجد اتفاقات سياحية بين المركز والإقليم كون المواقع السياحية تقع في بلد واحد"، لافتاً إلى أن "الشركات السياحية يجب أن تلتزم بموقف الحكومة العراقية، وكذلك الإقليم يجب أن يكون له موقف من مثل هذه الهجمات".

 


مشاهدات 473
أضيف 2022/07/24 - 1:22 PM
تحديث 2022/11/29 - 4:48 AM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 6510 الشهر 65535 الكلي 3080155
الوقت الآن
الثلاثاء 2022/11/29 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير