زراعة كركوك تحذر من (خطر كبير)

 

 

الاقتصاد نيوز- بغداد

أكدت مديرية زراعة كركوك، اليوم السبت، أن تأخير مستحقات الفلاحين يدفع لبيع الحنطة في الأسواق المحلية.


وقال مدير زراعة كركوك زهير علي حسين لوكالة الأنباء الرسمية، إن "استمرار تأخر وزارة التجارة بتسليم الفلاحين لمستحقاتهم المالية سواء لمحصول الحنطة أو الذرة الصفراء ينذر بخطر كبير وهو لجوء الفلاح لتسويقها في الأسواق المحلية في ظل الأزمة العالمية التي يمر بها العالم في ما يخص الحنطة"، مشيراً الى أن "الفلاح اقترب  من تسويق محصوله للعام الثاني وهو لم يستلم مستحقات العام الماضي على الرغم من أن التوجيهات التي أصدرها مجلس الوزراء بسرعة تسليم المبالغ المالية لهم". 

وأضاف أن "مديرية الزراعة سجلت مؤشرات خطيرة منذ الموسم الماضي وطالبت وزارة التجارة بضرورة الإسراع بتسديد المبالغ المترتبة بذمتها للفلاحين بعد أن تم تسويق 200 ألف طن فقط ،فيما من المتوقع تسويق أقل من 50 ألف طن خلال الموسم الحالي"، لافتاً الى أن "المساحة الكلية المزروعة بالحنطة بلغت مليون دونم تباع أغلبها في الأسواق المحلية".


وأشار مدير زراعة كركوك الى أن "زيادة الأسعار المحلية يجب أن تفوق العالمية ،وأن تسليم الفلاحين لمستحقاتهم المالية بشكل مباشر يضمن تسويق الحنطة الى منافذ وزارة التجارة"، مبيناً أن "عدم التوازن بين الأسعار المستوردة والمحلية سبب مشاكل عدة إضافة الى عدم تسديد مستحقات الفلاحين والبالغة 30 مليار دينار عراقي منذ العام 2014 له أثر جانبي آخر". 

 

 

مشاهدات 179
أضيف 2022/04/23 - 4:41 PM
تحديث 2022/07/04 - 9:32 AM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 4182 الشهر 29481 الكلي 1816036
الوقت الآن
الإثنين 2022/7/4 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير