إيران تضع خطة لزيادة انتاجها من حقل نفطي ضخم مشترك مع العراق

الاقتصاد نيوز _ بغداد

اعلنت ايران، انها تخطط لزيادة إنتاجها من حقل ضخم مشترك مع العراق ليصل إلى 320 الف برميل يوميا.

وقال العضو المنتدب لشركة النفط الوطنية الإيرانية المملوكة للدولة ، محسن خوجاشمهر إن "إيران تخطط لزيادة إنتاج حقل نفط جنوب أزاديجان ( حقل مجنون النفطي) إلى 320 ألف برميل في اليوم في بداية عام 2023، في الوقت الذي يمضي فيه عضو أوبك قدما في المشاريع التي تأجلت بسبب إعادة فرض عقوبات أمريكية في 2018".

وتقوم احدى الشركات المحلية الايرانية بتطوير الحقل بقيمة 5.6 مليارات دولار، بحسب ما نقلته خدمة "شانا" الإخبارية بوزارة النفط الإيرانية.

ويمتد أزاديجان على الحدود مع العراق ، حيث يُعرف باسم مجنون، وهو أكبر حقل مشترك في إيران ويحتوي على 32 مليار برميل من النفط، وتخلفت إيران عن العراق في تطوير الحقل بسبب العقوبات الأمريكية على قطاع الطاقة في البلاد.

واضاف خوجاشمهر انه "بحلول نهاية العام الإيراني الحالي، سيتم إصلاح وتشغيل 17 بئراً لم تكن في الخدمة"و تنتهي السنة الإيرانية الحالية في 20 مارس/ اذار 2022".

واشار خوجاشمهر الى ان "المرحلة الثانية ستشهد من أزاديجان 280 ألف برميل في اليوم لإنتاج 600 ألف برميل في اليوم من النفط بالكامل من الحقل".

وتذبذب إنتاج النفط في جنوب أزاديجان منذ العام 2004 ، عندما وقعت شركة إنبكس اليابانية أول عقد لتطوير الحقل، تخلت INPEX عن المشروع بسبب الضغط الأمريكي، وتولت CNPC الصينية تطوير الحقل في عام 2009.

وتعمل شركة هندسة وتطوير البترول التي تديرها الدولة على تطوير جنوب أزاديجان مع مقاولين محليين منذ عام 2014 بعد طرد شركة CNPC الصينية من الحقل بسبب تأخيرات في العمل.

وتولت شركة TotalEnergies الفرنسية العملاقة تطوير الحقل في وقت لاحق فقط لتنسحب من المشروع في عام 2018 بسبب إعادة فرض العقوبات الأمريكية في ذلك العام.


مشاهدات 1009
أضيف 2021/12/29 - 10:22 AM
تحديث 2022/05/21 - 9:29 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 2996 الشهر 46958 الكلي 1500731
الوقت الآن
الأحد 2022/5/22 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير