00964 781 014 6125     info@Economy-News.net
  نائب: مواد قانون الموازنة المطعون فيها لا علاقة لها بحصة إقليم كردستان
مشهد من الجو يظهر جانباً من اربيل عاصمة اقليم كوردستان (تصوير: JAI/Corbis)
مال وأعمال

الاقتصاد نيوز ـ بغداد

أعلن عضو لجنة المالية في مجلس النواب، شيروان ميرزا، أن مواد قانون الموازنة العامة الاتحادية التي طعنت فيها الحكومة الاتحادية لا علاقة لها بحصة إقليم كردستان من الموازنة، مبيناً أن الحكومة الاتحادية تستطيع تنفيذ القانون "لكن ذلك يحتاج زيارة وفد فني من أربيل إلى بغداد".

وقال ميرزا، إن "للحكومة العراقية إشكالات مع القانون، وقد طعنت في عشر مواد منه وهي تنتظر البت في الطعون هذه، والمواد المطعون فيها لا علاقة لها بحصة إقليم كردستان، فليست المادة 11 من بينها. لكن هناك حاجة لقيام وفد فني من حكومة إقليم كوردستان بزيارة بغداد والاجتماع مع رئيس الوزراء والوفد الفني للحكومة العراقية وحسم طريقة تنفيذ المادة 11"، وفقاً لـ"رووداو".

وفي 9 أيار 2021، أعلن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أن هناك لجنة تعمل على صرف حصة إقليم كوردستان من الموازنة الاتحادية وقال: "كان الاتفاق على مشروع قانون الموازنة جيداً جداً، وكانت المادة 11 منه جيدة" وقد أعلن إقليم كوردستان عن استعداده لتنفيذ ما عليه والتزامه بالقانون.

وقال عضو المالية النيابية شيروان ميرزا: "صحيح أن العراق لم يصرف حصة إقليم كوردستان إلى الآن، لكن قانون الموازنة دخل حيز التنفيذ، وليس أمامه مشاكل سياسية ولا قانونية. حيث أعلن الكاظمي أنهم سيصرفون حصة إقليم كوردستان، وأعلنت حكومة إقليم كوردستان أنها ملتزمة بالقانون المذكور".

ويحتاج إقليم كوردستان إلى 895 مليار دينار لتأمين رواتب متقاضي الرواتب، ما يعني أن تغطية الرواتب بحاجة إلى 10.74 ترليون دينار سنوياً.

وأشار ميرزا إلى أن الطعن في المواد الأخرى من قانون الموازنة العامة الاتحادية لا يمنع قانوناً تنفيذ بقية مواد القانون، ومن الطبيعي أن تطعن الحكومة في القانون وتواصل تنفيذه لحين صدور قرار المحكمة الاتحادية في قضية الطعن، لذا لا توجد مشاكل تمنع تنفيذ القانون.

وحول ما إذا كانت هناك مشاكل سياسية بين بغداد وأربيل تعيق تنفيذ المادة 11 من قانون الموازنة العامة الاتحادية العراقية لسنة 2021، قال ميرزا: "نحن في بغداد، لا نلمس وجود مشكلة سياسية بين العراق وإقليم كردستان، ليستخدم تنفيذ هذه المادة كورقة ضغط. الأمر ليس سوى تكاسل من جانب الحكومة العراقية. يجب أن تكون حكومة إقليم كردستان مصرة على حسم هذه المسألة سريعاً، لأن لها علاقة بقوت مواطني إقليم كردستان".

وبموجب المادة 11 من قانون الموازنة العامة الاتحادية العراقية لسنة 2021، على إقليم كوردستان أن ينتج من حقوله 460 ألف برميل نفط في اليوم، وبعد خصم نفقات الاستخراج والنقل والكميات اللازمة لسد الحاجة المحلية، عليه أن يسلم 250 ألف برميل نفط يومياً وبسعر شركة سومو للحكومة الاتحادية. كما يجب على إقليم كوردستان تسليم 50% من عائداته غير النفطية للحكومة الاتحادية. عندها ستقوم بغداد بصرف حصة إقليم كوردستان من الموازنة.

عدد المشـاهدات 621   تاريخ الإضافـة 30/05/2021
أضف تقييـم
تواصل معنا
 07810146125
 info@Economy-News.net
الأربعاء 2021/10/27   توقيـت بغداد
تابعنا على