00964 781 014 6125     info@Economy-News.net
آخر الأخبار
الأكثر مشاهدة
مقالات
تقارير
حوارات
استطلاع رأي
ما هو رأيك في برنامج الحكومة الاقتصادي؟ 
ممتاز
جيد
متوسط
سيء
 
اشترك بالقائمة البريدية


مواقع تهمك
  الاقتصاد الوطني يبنيه العراقيون
المستشار الاقتصادي والمالي سمير النصيري
مقالات
سمير النصيري

سمير النصيري

مستشار اقتصادي

دعا رئيس مجلس الوزراء في احد الاجتماعات الاخيرة لمجلس الوزراء الى التركيز في مرحلة مابعد داعش على الجانب الاقتصادي والتنموي والتعليمي لانه هو اساس نهضة الدولة والمجتمع وهي دعوة تاتي بعد الانتقال من مرحلة الازمة الاقتصادية والمالية والحرب على الارهاب الى مرحلة لملمة الجراح وتلمس طريق الاصلاح والتغيير الجوهري والشامل وهذا يتطلب ايجاد المسارات الصحيحة لعملية البناء الاقتصادي والتنموي والتعليمي بالبدء اولا باعتماد الشباب والخبراء والمبدعين والقطاع الخاص الوطني في بناء العراق الجديد بالاستفاده من تجارب نجاح الدول التي سبقتنا حيث ان دول العالم المختلفة تسخر بتجارب نجاح في شتى مجالات الحياة منها في البناء الاقتصادي السليم كانت الاساس في البناء المجتمعي لشعوبها وتطورها اقتصاديا واجتماعيا وكان السبب المهم في تحقيق ذلك ظهور صناع للنجاح ومبدعون في الظروف والازمات الاقتصادية والمالية والمجتمعية في بلدانهم اهتموا اولا بالتعليم فبذلوا الجهود الاستثنائية والابداعية والفكرية من اجل ان يخدموا بلدانهم وابناء شعبهم ولهؤلاء تجارب ناجحة سجلت ابداعاتهم الواضحة على نشر السعادة والرفاهية لمجتمعاتهم وهم الان يشكلون رموزا للبناء والنمو والتطور الاقتصادي والحضاري وسجلوا اسمائهم ونقشوها على مشاريع البناء المستقبلي لشعوبهم في العصر الحديث منهم عربيا الشيخ زايد باني الامارات الحديثة والشيخ محمد بن راشد واسيويا مهاتير محمد في ماليزيا ورجال مبدعون في سنغافوره وغيرهم كثيرون في الدول التي يطلق عليها الان بالناشئه اقتصاديا والتي ستقود عجلة الاقتصاد العالمي كاقطاب جديدة في المستقبل القريب.

وفي العراق ما اكثر الشباب والخبراء المبدعون والوطنيون الحقيقيون. والذين يحاولون السير على نفس خطى صناع النجاح والابداع في العالم خصوصا وان العراق يمر حاليا بازمات اقتصادية ومالية وانسانية ومجتمعية وهو بحاجة الى شبابه ومبدعيه ومفكريه المتواجدين في الداخل والخارج والذين اثبتوا كفائتهم ووطنيتهم وحبهم للعراق وشعبه. وقد بدا فعلا هؤلاء الرجال بالعمل لبناء العراق من جديد ويتطلب فقد اتاحة الفرص لهم لكي يخدموا ويبنو العراق وان نتركهم يعملون بعيدا عن التهميش والمحاصصه المقيتة. واملنا كبير وثقتنا عالية بمبدعينا العراقيون الاصلاء ولان العراق الجديد لا يبنيه الا ابناءه العراقيون المبدعون.

عدد المشـاهدات 1835   تاريخ الإضافـة 02/08/2017
أضف تقييـم
تواصل معنا
 07810146125
 info@Economy-News.net
الإثنين 2017/12/18   توقيـت بغداد
تابعنا على