00964 111 222 3333     info@Economy-News.net
الدينار مقابل الدولار 1250 $
آخر الأخبار
الأكثر مشاهدة
مقالات
تقارير
حوارات
استطلاع رأي
ما هو رأيك في برنامج الحكومة الاقتصادي؟ 
ممتاز
جيد
متوسط
سيء
 
اشترك بالقائمة البريدية


مواقع تهمك
  الشراكة المتكافئة
مقالات
أضيف بواسـطة mm
الكاتب مدير الموقع
النـص : الاقتصاد نيوز _ بغداد:

ياسر المتولي

يجمع اغلب خبراء الاقتصاد على ان الشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص هي السبيل الامثل لايجاد مخرج للازمة المالية والاقتصادية في ظل استمرار تراجع اسعار النفط بهدف تنشيط القطاعات الانتاجية لتنويع الايرادات.
ويعد هذا النموذج من انجح الوسائل الكفيلة في تحقيق التوازن بين دوري القطاعين بادارة الملف الاقتصادي من خلال توفر الامكانات لدى القطاع العام والخبرات لدى القطاع الخاص في ادارة الانتاج  وتجارب عدة نجحت في هذا المضمار في عديد من الدول التي مرت بذات الظروف التي يمر بها العراق.المشكلة المعقدة لدينا في العراق ان هذه العلاقة لم تستثمر بين القطاعين وبقيت مشوهة والسبب كان يأخذ على القطاع العام في العراق بان اداراته تشعر بانها القاضي والناهي في تقرير مصير الاقتصاد وهذه حقيقة لايختلف عليها اثنان وهي تركة من مفاهيم النظام الشمولي  .
في المقابل فان القطاع الخاص وصف بالضعيف والكارتوني بسبب الهيمنة البيروقرطية الادارية للقطاع العام والتي افضت الى جعله اي القطاع الخاص تابعاً ومقاولاً يعمل لدى الحكومة بحسب وصف الخبراء
وعلى هذا الاساس وصفت العلاقة غير متكافئة بين طرفي المعادلة، اضف الى ذلك عدم اشراك القطاع الخاص في وضع السياسات العامة والستراتيجيات الخاصة بتنفيذ المشاريع رغم ان القطاع الخاص هو المنفذ وهنا يكمن تشوه العلاقة.
الكل، خبراء الاقتصاد وبرلمانيون وحكوميون تنفيذيون يقرون بان لاتنمية دون دور للقطاع الخاص وقد تولدت هذه القناعة مؤخرا وقبل بالامر الواقع وبدأت بعض التنازلات تظهر في بعض القطاعات التي عجزت عن توفير مصادر رزق موظفيها.
فكيف اذن يمكن للقطاع الخاص ان يحقق الاهداف المرسومة عبر قيادته للملف الاقتصادي؟
الجواب يكمن في مدى مقدرة القطاع الخاص على استثمار هذه الفرصة واقناع القطاع العام بالشراكة المتكافئة.
 حان الوقت لتاسيس مجلس اعلى للقطاع الخاص يمول نفسه بنفسه لا ان يبقى ينتظر الدعم والمعونات من الحكومة ويعمل بشفافية عالية عند ذاك ستكون الشراكة مع الحكومة متكافئة ويتحقق النجاح كم نحتاج من الوقت لتكريس هذه الثقافة لدى القطاعين العام والخاص ؟
لابد من ان تتوفر لدى القطاع العام الارادة والقدرة على تقبل الامر الواقع بان لا تنمية اوحلاً للازمة الاقتصادية بدون القطاع الخاص واي قطاع خاص ذلك الحقيقي وان يستثمر نجاح شراكة الكهرباء بخصخصة التوزيع وهناك العديد من الشركات مؤهلة للشراكة تنتظر النوايا الطيبة والشروع بالتنفيذ.

عدد المشـاهدات 427   تاريخ الإضافـة 04/06/2017   رقم المحتوى 7771
أضف تقييـم
تواصل معنا
 009641112223333
 info@Economy-News.net
الإثنين 2017/6/26   توقيـت بغداد
تابعنا على