«النرويجي» يتصدر الصناديق السيادية العالمية ويوقف استثماراته في المخدرات
أضيف بواسـطة as

الاقتصاد نيوز ـ بغداد

قال معهد الثروات السيادية (أس دبليو أف SWF Institute)، في تقرير صدر بداية هذا الأسبوع، إن إجمالي موجودات الصناديق السيادية المصنفة والبالغة 81 صندوقاً بلغ نحو 7.77 تريليونات دولار في نهاية العام الماضي 2018.

ومعهد SWF مؤسسة متخصصة في دراسة استثمارات الحكومات والصناديق السيادية.

واحتلت أربعة صناديق استثمار صينية مراكز متقدمة في قائمة الصناديق الكبرى في العالم.

وحسب تصنيف المعهد، فقد تصدر صندوق التقاعد الحكومي النرويجي الصناديق السيادية العالمية بأصول بلغت 1072.8 مليار دولار.

وقال صندوق التقاعد النرويجي، في بيان يوم السبت، إنه أوقف كل استثماراته في المؤسسات التي تتعامل في مخدر الحشيش أو لها صلة به. وكان الصندوق يستثمر في العام الماضي 2018 في خمس شركات على الأقل لها علاقة بتجارة أو تعاطي الحشيش. 

وصنف المعهد  المتخصص في دراسة استثمارات الحكومات والصناديق السيادية، في التقرير، شركة الصين للاستثمار في المركز الثاني بحجم موجودات قيمتها 941.4 مليار دولار. تلاها جهاز أبوظبي للاستثمار بأصول بلغت 696.7 مليار دولار، ثم الهيئة العامة للاستثمار الكويتية في المركز الرابع بقيمة أصول 592 مليار دولار.

وبحسب التقرير، بلغ إجمالي موجودات الصناديق السيادية المصنفة البالغة 81 صندوقا نحو 7.77 تريليونات دولار.

وفي آخر قائمة العشر صناديق جاء صندوق الاستثمارات العامة السعودية بموجودات حجمها 320 مليار دولار. وفي هذا التصنيف استبعد معهد تقييم الثروات السيادية أصول البنوك المركزية من ثروات الصناديق السيادية.

عدد المشـاهدات 356   تاريخ الإضافـة 27/05/2019 - 11:20   آخـر تحديـث 17/09/2019 - 02:19   رقم المحتوى 16760
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Economy-News.net 2016