00964 781 014 6125     info@Economy-News.net
آخر الأخبار
الأكثر مشاهدة
مقالات
تقارير
حوارات
استطلاع رأي
ما هو رأيك في برنامج الحكومة الاقتصادي؟ 
ممتاز
جيد
متوسط
سيء
 
اشترك بالقائمة البريدية


مواقع تهمك
  السعودية: الايام المقبلة ستشهد زيادة تدفق سلعنا ومنتجاتنا للسوق العراقية
مال وأعمال

الاقتصاد نيوز _ بغداد

توقَّع مجلس الغرف السعودية، أن تشهد المرحلة المقبلة زيادة تدفق السلع والمنتجات السعودية إلى السوق العراقية، في ظل وجود رغبة لدى المجتمع العراقي في المنتج السعودي وجاهزية الشركات السعودية لدخول السوق.

ونقلت صحيفة الشرق الاوسط عن رئيس مجلس الغرف السعودية سامي العبيدي، قوله إن "المرحلة المقبلة ستشهد نشاطاً أكثر وتعاوناً أكبر، في مجال التبادل التجاري بين البلدين، بالإضافة إلى فتح مجال الاستثمارات المشتركة للشركات ولأصحاب الأعمال من الجانبين"، مبينا ان "العلاقات السعودية - العراقية متميزة، خصوصاً في جانبها الاقتصادي، انطلاقاً من الروابط والعلاقات الراسخة بين البلدين".

واضاف ان "الإمكانيات الكبيرة التي يتمتع بها البلدان تضعهما أمام فرصة تاريخية لبناء شراكة فاعلة لتحقيق التطلعات المشتركة"، مشيرا الى ان "ما يربط البلدين ليس مجرد الجوار والمصالح المشتركة، وإنما أواصر الأخوة والتاريخ والمصير الواحد".

وشدد على أن "زيارة الرئيس العراقي برهم صالح للسعودية، أمس، تؤكد تطور العلاقات وتناميها بشكل كبير ومطرد، بفضل جهود القيادتين"، لافتاً إلى أن "هذه الزيارة تأتي في إطار العلاقات البنّاءة بين الرياض وبغداد، والتعاون والتنسيق المشترك، لتعزيزها في كثير من المجالات".

وتطلع العبيدي إلى أن ت"ُسهِم هذه الزيارة في تطوير علاقات التعاون الاقتصادي والنهوض بالتبادل التجاري إلى مستويات متقدمة، خصوصاً من ناحية زيادة تدفق السلع والمنتجات السعودية إلى السوق العراقية، في ظل وجود رغبة كبيرة من المجتمع العراقي في المنتج السعودي، وجاهزية الشركات السعودية لدخول السوق العراقية"، موضحا ان "أوجه تطور العلاقات الاقتصادية بين الرياض وبغداد من شأنه أن يُسهِم في زيادة الصادرات السعودية إلى العراق، التي ستكون عاملاً مهماً لما يمثله العراق من سوق كبيرة".

يُذكَر أنه تم في وقت سابق، توقيع عدد من الاتفاقيات التي تعزز التعاون الاقتصادي بين السعودية والعراق، من بينها فتح المنفذ على الحدود بين البلدين، حيث تتم 85 في المائة من الصادرات السعودية، عن طريق النقل البري من خلال الكويت والأردن، و15 في المائة تتم بواسطة النقل البحري.

وبلغت الصادرات السعودية إلى العراق في عام 2016، 2.3 مليار ريال (613.3 مليون دولار)، إذ إن من أبرز المنتجات الأعلى قابلية للتصدير إلى السوق العراقية تتمثل في المواد الغذائية، ومواد البناء، والتعبئة والتغليف، والصناعات الدوائية، والمعادن الثمينة والجواهر، والكيماويات.

عدد المشـاهدات 514   تاريخ الإضافـة 19/11/2018
أضف تقييـم
تواصل معنا
 07810146125
 info@Economy-News.net
الأحد 2019/5/19   توقيـت بغداد
تابعنا على