رئيس رابطة المصارف الخاصة العراقية وديع الحنظل: الحوكمة أصبحت مطلبا دوليا لا يقل أهمية عن مكافحة تمويل الارهاب
أضيف بواسـطة as

الاقتصاد نيوز ـ بغداد:

أكد رئيس رابطة المصارف الخاصة العراقية، وديع الحنظل، أن الحوكمة أصبحت مطلبا دوليا لا يقل أهمية عن متطلبات غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب.

وقال الحنظل في كلمته خلال الجلسة الأولى لمؤتمر المعهد العراقي للمدراء الذي عقد في بغداد، وحضرته "الاقتصاد نيوز"، إن "الحوكمة أصبحت مطلبا دوليا لا يقل أهمية عن متطلبات غسل الأموال ومكافحة الإرهاب لانها ستضيف أمور قيمة ومهمة للشركات العاملة في القطاع الخاص".

وأضاف أن "الحوكمة أداة جيدة تمكن المجتمع من التأكد من حسن إدارة الشركات بأسلوب عملي وعلمي يؤدي إلى توفير اطر عامة لحماية أموال المستثمرين والمقرضين، ‏وتحقيق وصيانة نظام بيانات ومعلومات عادل وشفاف"، مشيرا إلى أن "الحوكمة ستمكن من اتاحة البيانات والمعلومات على قدم المساواة ، وفي الوقت ذاته توفير أداة جيدة للحكم على أداء مجالس إدارة الشركات ومحاسبتهم".

ونوه الحنظل إلى ان "مفهوم حوكمة الشركات له العديد من المزايا والمنافع التي يمكن للشركات بل والدول سواء أن كانت متقدمة أو الناشئة منها ‏تخفيض المخاطر المتعلقة بالفساد المالي والإداري و‏رفع مستويات الأداء للشركات وما يترتب عليه من عجلة التنمية والتقدم الاقتصادي الدول التي تنتمي إليها تلك الشركات"

وتابع "‏جذب الاستثمارات الأجنبية والتشجيع راس المال المحلية على الاستثمار في المشروعات الوطنية، و‏زيادة قدرة الشركات الوطنية على المنافسة العالمية و فتح أسواق جديدة لها"، مؤكدا أن "الحوكمة ستزيد ‏الشفافية والدقة والوضوح في القوائم المالية التي تصدرها الشركات وما يترتب على ذلك من زيادة ثقة المستثمرين بها واعتماده عليها في اتخاذ القرار و‏الافصاح الكامل عن أداء الشركة و الوضع المالي والقرارات الجوهرية المتخذة من قبل الإدارة العليا يساعد المساهمين على تحديد الأخطار المترتبة على الاستثمار في هذه الشركة".

 

عدد المشـاهدات 889   تاريخ الإضافـة 08/11/2018 - 17:34   آخـر تحديـث 21/09/2019 - 07:35   رقم المحتوى 14320
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Economy-News.net 2016