00964 781 014 6125     info@Economy-News.net
آخر الأخبار
الأكثر مشاهدة
مقالات
تقارير
حوارات
استطلاع رأي
ما هو رأيك في برنامج الحكومة الاقتصادي؟ 
ممتاز
جيد
متوسط
سيء
 
اشترك بالقائمة البريدية


مواقع تهمك
  محافظ البنك المركزي لـ«الاقتصاد نيوز»: العراق نفذ جميع توصيات منظمة العمل الدولي
محافظ البنك المركزي علي العلاق
مصارف

الاقتصاد نيوز ـ بغداد:

أعلن محافظ البنك المركزي، علي العلاق، أن العراق نفذ جميع توصيات منظمة العمل المالي الدولي "فاتف" البالغة 44 توصية مما نقله من منطقة المتابعة المستمرة إلى منطقة المتابعة الاعتيادية التي تخضع لها بقية الدول كل سنتين، مشيرا إلى أن العراق يحتل المرتبة الرابعة عربيا كأفضل احتياطي من العملة الأجنبية.

وكان محافظ البنك المركزي علي العلاق حصل على لقب أفضل محافظ بنك مركزي في الوطن العربي لعام 2018، من قبل اتحاد المصارف العربية، في القمة المصرفية العربية التي عقدت في باريس نهاية شهر حزيران الماضي، نتيجة سياساته التي ساهمت في انقاذ السياسة النقدية ومحاربة غسل الأموال والإرهاب والتضخم.

وقال العلاق، في حوار مع "الاقتصاد نيوز"، إن "قرار منظمة العمل المالي الدولي الأخير بخروج العراق من منطقة المتابعة المستمرة إلى منطقة المتابعة الاعتيادية التي تخضع لها بقية الدول كل سنتين، له انعكاسات محلية ودولية كبيرة لأنه يساهم في تجسير العلاقة بين القطاع المصرفي والمؤسسة المالية الدولية"، مبينا أن "اكبر المخاطر التي تهدد القطاع المصرفي والمالي يتمثل بموضوع غسل الأموال وتمويل الإرهاب واذا لم نتخذ الإجراءات الدولية فهذا يجعل المؤسسات المالية العالمية حذرة ومترددة أو ممتنعة عن التعامل مع العراق مما يؤدي إلى مخاطر كبيرة على عمل القطاع المصرفي".

وأضاف أن "العراق اليوم انجز جميع توصيات منظمة العمل المالي الدولية وهي 44 توصية واستطعنا مواجهة جميع التحديات في تنفيذ هذه التوصيات"، مشيرا إلى أن "العراق حاليا في مرحلة المتابعة أو التدقيق الدولي لعمل البنك المركزي والمصارف والمؤسسات الحكومية لكي نتعرف على مواطن القوة والضعف في عملنا".

وأكد العلاق أنه "اطلع على تقرير البنك الدولي الذي صدر في العام 2012 بتكليف من منظمة العمل المالي وكان يحتوي على 700 نقطة تؤشر وجود خللا وضعفا في كل المفاصل المرتبطة بموضوع غسل الأموال وتمويل الإرهاب"، موضحا "تصديت مع الفريق الوطني لموضوع مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وتمكنت من نقل العراق من مرحلة الخطر إلى مرحلة الأمان واخراجه من القائمة السوداء وإنقاذ القطاع المصرفي من انقطاعه عن العالم الخارجي في تعاملاته المالية".

وبين أن "أهم خطوة قمنا بها هي تشريع قانون مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب بصيغة جديدة يستوعب كل التطورات الحاصلة في ملف غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وفقا للمعايير الدولية مما اعطى قوة لجميع الجهات العراقية للالتزام بهذه القواعد، كما أنه لا يعارض القوانين المشرعة في وقت سابق"، لافتا إلى أنه "بموجب قانون مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب تشكل المجلس الوطني لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب ولجنة معنية بتجميد أصول أموال الإرهابيين".

وأشار إلى أن "البنك المركزي قام بتشكيل عدة اقسام في المصارف من ضمنها إدارة الامتثال والمخاطر مما يعطي قوة لعمل المصارف العراقية في مكافحة غسل الأموال وتمويل الارهاب"، موضحا أن "مؤشر النجاح الأساسي لعملنا هو تشخيص حالات غسل الأموال تذهب مباشرة الى القضاء وهو دليل على عمل المنظومة بصورة عامة".

وتابع أنه "لأول مرة في تاريخ العراق يكون هناك العشرات من القضايا محالة الى القضاء بشبهات غسل الاموال وتمويل الارهاب، وهناك قرارات عديدة صدرت بتجميد اموال ارهابيين وهناك بعض القضايا لأول مرة تدرج في الامم المتحدة، وفي العام الماضي كان لدينا لقاء في مجلس الامن هو الاول من نوعه لطرح استراتيجية العراق في مكافحة غسل الأموال".

وأشار إلى أن "قانون البنك المركزي لا يسمح باستثمار الاحتياطيات الموجودة لدى البنك المركزي الا في مجالات محددة، لانه ينطلق من فلسفة عدم تعريض الاحتياطيات الى اي نوع من المخاطرة من جهة، ومن جهة ثانية ان الاحتياطي يجب ان يكون متوفر دائماً مثل الحسابات الجارية".

وأكد أن "احتياطي العراق مؤمن بشكل كامل وفقا لمعايير صندوق النقد الدولي، ويحتل العراق المرتبة الرابعة عربيا باحتياطي العملة الأجنبية"، مضيفا أن "احتياطي العراق من العملة الأجنبية ينمو يوما بعد اخر".

ولفت إلى أنه "لا يوجد تمييز في العراق بين احتياطيات الحكومة والبنك المركزي، إذ يختلف الاحتياطي الحكومي عن احتياطي البنك المركزي، وعدم التميز سبب ارباك عند المواطن والمسؤول مما انعكس سلبا علي السياسيات المالية"، مشيرا إلى أن "التحدي الاكبر الذي يواجه العراق هو الاستقرار وغيابه يؤثر بشكل كبير على المستثمرين وادامة عجلة الاقتصاد"، موضحا "عند تحقيق الاستقرار سيؤدي الى انتعاش القطاع المصرفي والبنك المركزي وكذلك سيبعث امل للمستثمرين للاستثمار في البلد".

عدد المشـاهدات 1979   تاريخ الإضافـة 09/08/2018
أضف تقييـم
تواصل معنا
 07810146125
 info@Economy-News.net
الأحد 2018/10/21   توقيـت بغداد
تابعنا على